Feeds:
تدوينات
تعليقات

نظام تقليل الفاقد Lean Manufacturing أو نظام تويوتا الإنتاجي هو أسلوب تفكير يعتمد على مبدأ التحسين المستمر Kaizen وهو التحسين البسيط كل يوم عن طريق كل العاملين. وبناء على هذا التحسين المستمر نشأ نظام تويوتا الإنتاجي، ونتيجة للتحسين المستمر ظلَّ حيَّا ومتطورا حتى الآن. فالأصل هو أن يعمل الجميع لتقليل للبحث عن الفواقد وتقليلها. والتحسين المستمر يعتمد على الملاحظة والتحليل، ثم التخطيط، ثم والتنفيذ، ثم إمعان النظر في النتائج، فهو ليس مجرد أفكار عشوائية. ونتيجة للتحسين المستمر استطاع العاملون في تويوتا أن يتوصلوا لمصادر أساسية للفواقد مثل المخزون، والإنتاج بدفعات كبيرة، والإنتاج الزائد، وبعد المعدات، ومسارات المواد المعقدة داخل المصنع من قسم لآخر، ودفع الإنتاج، وفوضى مكان العمل، وعدم معرفة العاملين بمستوى الأداء، وعدم إظهار المشاكل، وعدم اتباع مواصفات عمل قياسية. أكمل القراءة «

نتابع في هذه المقالة الحديث عن التأثير الإدراكي Cognitive Influence  وأهميته في قيادة التغيير.

منفعة المعاملة Transactional Utility

كلُ واحدٍ منا يقدِّرُ المنفعة التي سيحصل عليها من شيء ما عند شرائه وبالتالي يقرر ما إذا كان سَيشترِيَه أم لا، والسعر الأقصى الذي قد يدفعه فيه. ولكن في الواقع فإنك لو كنت تمشي بالطريق وأحسست بالرغبة في شرب زجاجة عصير من العصائر المعلبة، فإنك قد تقبل أن تدفع فيها عند شرائها من مطعمٍ فخم أكثر مما تقبل أن تدفعه عند شرائها من بقَّالٍ أو متجرٍ صغير، على الرغم من أنها نفس الزجاجة. وهكذا فإننا نتأثر في تقديرنا للأشياء بأمور غريبة مثل المكان الذي نشتري منه. ومن أمثلة ذلك أن المنتج عالي الجودة مرتفع الثمن لو وُضِع بجوار منتج أرخص عنه كثيرا فقد لا يشتريه أحد لأنه يبدو باهظ الثمن، ولكن لو وضِع بجواره منتجا أرخص منه قليلا ولكنه يقل عنه بعدة خصائص فستشعر أن هذا المنتج مرتفع الثمن يستحق ثمنه بل وأكثر منه. وربما هذا هو ما يحدث في تسعير فئات السيارات حيث يكون الفرق بين الفئة الأقل سعرا والفئة الأعلى منها قليلا على الرغم من وجود عدة اختلافات بينهما بما يُشجِّع على شراء الفئة الثانية، كما لو كانت الفئة الأقل سعرا معروضة لكي تشعر أن الفئة الأعلى تستحق ثمنها، أما الفئة الثالثة التي تحتوي كل الكماليات فتكون مرتفعة السعر لأن مشتريها يريد أن يشعر أنها مميزة فعلا. ومن أمثلة ذلك الاشتراكات في بعض الجرائد في الإنترنت، فتجد اشتراكا بسيطا قليل التكلفة جدا، واشتراكا يشمل إمكانيات أعلى ولكنه مرتفع التكلفة جدا، ولذلك فإنه يوضع عادة خيار ثالث أقل بقليل في التكلفة من الخيار مرتفع التكلفة وأقل منه في الخدمة كثيرا، فيشعر مستخدم الموقع أن الخيار مرتفع الثمن هو فرصة وأنه غير مرتفع التكلفة. بالطبع ربما كان هذا الأسلوب يدعو للتفكير في الجانب الأخلاقي.

أكمل القراءة «

فوائد نظام تقليل الفاقد

نظام تقليل الفاقد Lean Manufacturing أو نظام تويوتا الإنتاجي يتميز بالبحث عن الفواقد وإيجاد حلول جذرية لها مما يترتب عليه تسريع عملية تحويل الخام لمنتج نهائي وبما يقلل الفواقد بنسب كبيرة. عندما تزور مصنعا يُطبِّق هذا النظام ستجده مرتبا، وستجد كل العمليات قريبة جدا من بعضها، ولن تلاحظ مخزونا للمنتجات نصف المصنعة، وعلى العكس ففي المصانع التي تدار بالطريقة التقليدية ستجد فوضى كبيرة فهناك مخزون كثيرا في كافة أنحاء المصنع، والمنتجات نصف المصنعة تتحرك مسافات كبيرة وفي خطوط متقاطعة بين مراحل الإنتاج. أكمل القراءة «

قيادة التغيير تستلزم إقناع الآخرين أو تحديدا التأثير على الآخرين، فهناك فرق بين التأثير والإقناع، فقد تحصل على موافقة الشخص على أمر ما بدون أن تقنعه به. نعم، أنا وأنت وكثير من العقلاء يوافقون على أمور ليس لأنهم اقتنعوا بها بعقلهم، ولكن لأن هناك مؤثرا جعلهم يوافقون. من الأمثلة الشهيرة في المقابلات الشخصية تتابع شخص سيء ثم شخص متوسط أو أقل من المتوسط، في هذه الحالة سترى المتوسط كما لو كان رائعا لأنك دون أن تشعر تكون متأثرا بالشخص السابق وتعقد مقارنة بينهم. وكذلك الكثير من عروض التخفيضات قد تجعلك تشتري أشياء لا تستحق الشراء. هناك عدة أسباب تجعلنا نوافق دون أن نحلل الأمر تحليلا منطقيا. وهناك عدة أنواع من الـتأثير نناقش منها نوعين رئيسيين هما التأثير الإدراكي Cognitive والتاثير النفسي Interpersonal.

فهم طرق التأثير يساعدنا على محاولة إدراكه حين يستخدمه أحد ضدنا، ويساعدنا على الحصول على قبول الناس أو المديرين لمبادرات التحسين والتغيير المختلفة. من المهم عدم استخدام تلك الطرق بشكل غير أخلاقي لخداع الناس أو الإضرار بهم أو بمصالحهم.

التاثير الإدراكي Cognitive Influence
أكمل القراءة «

نظام تقليل الفاقد Lean Manufacturing  أو نظام تويوتا الإنتاجي يدور حول تقليل الفاقد بمعنى تقليل كل ما يعطل تحويل الخام إلى المنتج الذي يريده العميل. والذي يحاول فهم نظام تويوتا الإنتاجي فإنه يغرق بين تفاصيل كثيرة ولكنه لو فهم الأساس وهو سرعة تحويل الخام إلى المنتج المطلوب لوجد باقي الأمور مترابطة.

قي هذا التسجيل أحاول شرح هذا المفهوم.

برجاء المشاهدة…. أكمل القراءة «

مسار التغيير

change model

التحول من الوضع الحالي لوضع أفضل لا يتم هكذا بين عشية وضحاها بلا متاعب بل يتم خلال فترة زمنية تبدأ بالمشاكل أو بمرحلة الكفاح ثم تنتهي – إن تجاوزنا المشاكل – بالوصول للوضع الجديد.، أي أن المستوى ينخفض قليلا، ثم يعود فيرتفع كما كان، ثم يرتفع بعد التحول إلى الوضع الجديد. ودور قائد التغيير هو تقليل حجم المشاكل، وتقليل هبوط مستوى الأداء، وقيادة الفريق لتجاوز مرحلة الكفاح بأقل متاعب. وهذا يأتي أولا من فهمنا لهذا المنحنى وتفهمنا أن هذا أمر طبيعي وتوقعنا له قبل حدوثه. ثم إن علينا أن نبذل جهدا في التدريب لأن التدريب يُيَسِّر المرحلة الانتقالية، ويقلل من المتاعب فيها. وكذلك علينا التدرج بأن نبدأ بتطبيق التغيير في منطقة محدودة أو جزء من المؤسسة لتكون نموذجا للباقين بعد ذلك. وعلينا كذلك الاحتفال بأي نجاح في التنفيذ ليكون ذلك حافزا للجميع على المضي قدما.

لابد أن تتقبل هذه المرحلة على أنها مرحلة تعلم وأن تتقبل هبوط المستوى وحدوث بعض المشاكل وإلا فلن تستطيع قيادة التغيير وستدفع العاملين لرفض التغيير لأنهم لم يروا منه إلا سخطك عليهم وهم يحاولون التأقلم على وضع لم يألفوه.

أكمل القراءة «

قيادة التغيير – مقدمة

حضرتُ دورة تدريبية في كلية لندن لإدارة الأعمال London Business School، وهي من الكليات عالية المستوى في مجال إدارة الأعمال، وكان عنوان البرنامج هو قيادة التغيير  Leading Change، وقد كان البرنامج مفيدا ومنظما ولذا أحب أن أستعرض بعض ما استفدتُه من هذا البرنامج.

تم تنظيم البرنامج في موقع كلية لندن لإدارة الأعمال في الكلية نفسها بلندن في موقعها المطل على متنزه ريجنت بارك Regent’s Park، وحضره 27 مديرا من عدة دول من أوروبا وأمريكا اللاتينية والعالم العربي وأفريقيا. بدأت جدية البرنامج قبل بدايته بعدة أسابيع حيث استلم المشاركون رسائل إلكترونية من منظمة البرنامج، وهذه الرسائل اشتملت على بعض المعلومات وكان من أهمها كيفية الدخول على موقع البرنامج الإلكتروني، والذي احتوى معلومات عن البرنامج والمحاضرين والمشاركين وبعض المقالات المطلوب قراءتها قبل الحضور للبرنامج.

وفي صباح البوم الأول تم تسليم كل مشارك بطاقة عليها اسمه وبار كود يستخدمه لفتح أبواب ممرات الكلية التي تكون مغلقة ويفتحها الطلبة بمثل هذه البطاقات، وقد اشتملت البطاقة من الخلف على بعض المعلومات المهمة. بدأ اليوم باستقبال المشاركين وبتناول الشاي والقهوة وبعض المأكولات الخفيفة.
أكمل القراءة «

تابع

احصل على كل تدوينة جديدة تم توصيلها إلى علبة الوارد لديك.

انضم 2,682 متابعون آخرين

%d مدونون معجبون بهذه: